أخبار

ريال مدريد يقلب الكلاسيكو منهياً آخر أمل لبرشلونة في الليغا

أنهى ريال مدريد آخر أمل لمنافسه المباشر على لقب الدوري الإسباني هذا الموسم، برشلونة، عندما هزمه بنتيجة 2/3 في الدقيقة الأخيرة من الكلاسيكو الذي احتضنه ملعب سانتياغو برنابيو مساء اليوم الأحد.

وعدل ريال مدريد تأخره في مناسبتين، حيث تأخر بهدف سجله كريستنسين من ركلة ركنية في أول عشر دقائق، ثم عاد ليعدل تأخره 2/1 خلال الشوط الثاني، قبل أن يسجل هدافه الأول هذا الموسم جود بيلينغهام هدف الفوز في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل من ضائع.

افتتح لاعب الوسط الدنماركي أندريس كريستنسين أهداف المباراة بتحويل عرضية من ركنية نفسها البرازيلي رافينيا، ليضع البرسا في المقدمة منذ البداية.

لكن النادي الملكي سرعان ما أدرك التعادل في الدقيقة 18 عن طريق النجم البرازيلي فينيسيوس جونيور إثر ركلة جزاء أُحتسبت للإسباني لوكاس فاسكيز.

وأثارت لقطة ركلة الجزاء جدلاً بين جمهور برشلونة، نظراً لتعمد لوكاس فاسكيز الذهاب إلى قدم المدافع باو كوبارسي لحظة سقوطه داخل المنطقة، إلا أن الحكم شاهد وجود عرقلة.

وألغى الحكم هدفاً لبرشلونة في الدقيقة 28 سجله النجم الإسباني لامين يامال بعد مراجعة تقنية الفار.

وأضطر المدير الفني للبرسا تشافي هيرنانديز لتغيير فرينكي دي يونغ خلال الوقت المحتسب بدل من ضائع للشوط الأول بسبب تعرضه لإصابة بإلتواء في الكاحل، ليدفع بلاعب الوسط بيدري غونزاليس بدلاً منه.

في الشوط الثاني، أجرى تشافي هيرنانديز 3 تغييرات لتحسين أداء خط الوسط الذي سيطر عليه الريال بقيادة جود بيلينغهام وكامافينغا والمخضرم لوكا مودريتش.

وشارك فيرمين لوبيز وفيران توريس وجواو فيليكس بدلاً من كريتسنسين وروبرت ليفاندوفسكي ورافينيا في الدقيقة 64، وبعد خمس دقائق فقط سجل فيرمين لوبيز هدف تقدم برشلونة 2/1 بمتابعة مثالية لهفوة فادحة في التصدي للكرة من جانب الحارس أندري لونين.

ورد كارلو أنشيلوتي على تغييرات تشافي هيرنانديز بإشراك الظهير الأيسر فران غارسيا بدلاً من كامافينغا، وصانع الألعاب المغربي إبراهيم دياز بدلاً من توني كروس، في الدقيقة 71.

وأسفرت تغييرات أنشيلوتي عن هدف التعادل 2/2 في الدقيقة 73 الذي تكفل بتسجيله لوكاس فاسكيز بعد تمريرة حاسمة قُدمت له على طبق من فضة من فينيسيوس جونيور.

وخلال الوقت الذي ارتضى فيه برشلونة بنقطة من هذه الزيارة الصعبة لملعب سانتياغو برنابيو، ضغط ريال مدريد بكل ما لديه من قوة لتسجيل هدف الفوز وقتل المنافسة على لقب الليغا خلال ما تبقى من جولات هذا الموسم.

وتمكن نجم الوسط الدولي الإنجليزي جود بيلينغهام من تسجيل هدف الفوز 2/3 في الدقيقة 90+1 بمتابعة مثالية لتمريرة داخل منطقة الجزاء جاءته من نجم اللقاء “لوكاس فاسكيز” قابلها بتسديدة ذهبت في زاوية صعبة على أندري تير شتيغن.

المصدر الشرق

اظهر المزيد

admin

مدير موقع و قناة أوراس تيفي

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. I have been surfing online more than 3 hours today, yet I never found any interesting article like yours. It is pretty worth enough for me. In my opinion, if all site owners and bloggers made good content as you did, the web will be much more useful than ever before.

  2. Howdy! I know this is kinda off topic but I was wondering which blog platform are you using for this website? I’m getting fed up of WordPress because I’ve had problems with hackers and I’m looking at options for another platform. I would be great if you could point me in the direction of a good platform.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى