صحة

ارتفاع درجات الحرارة.. تأثيرات صحية على جسم الإنسان ونصائح لتجنبها

بقلم الذكاء الاصطناعي صحة

شهدت مناطق متفرقة في قارات عدّة، موجات قاسية من ارتفاع درجات الحرارة، الأمر الذي جعل من الضروري فهم كيفية تأثير درجات الحرارة العالية على جسم الإنسان للحفاظ على الصحة العامة وسلامة الجسم.

ونستعرض في هذا التقرير التأثيرات الفسيولوجية للحرارة على جسم الإنسان، وأعراض الإصابات المرتبطة بارتفاع درجات الحرارة، والنصائح العملية لإبقاء الجسم بارداً خلال ظروف الحرارة القاسية.

عند التعرض لدرجات حرارة عالية، يخضع جسم الإنسان إلى عدة تغييرات فسيولوجية للحفاظ على بيئة داخلية مُستقرة وباردة، وتشمل الآليات الرئيسية:

– التعرق: ينتج الجسم العرق، الذي يتبخر ويبرد الجلد وبالتالي تنخفض درجة حرارة الجسم.

– زيادة تدفق الدم إلى الجلد: تتوسع الأوعية الدموية بالقرب من سطح الجلد، ما يسمح بمرور المزيد من الدم وتبديد حرارة الجسم.

وعلى الرغم من أن هذه الآليات فعالة إلى حد معين، إلا أن التعرض إلى درجات حرارة عالية لفترات طويلة يمكن أن يتغلب على قدرة الجسم لتبريد نفسه، ما يؤدي إلى الإجهاد والإصابة بحالات أكثر خطورة.

أعراض التضرر من الحرارة العالية

– التقلصات الحرارية: تشنجات عضلية مؤلمة، عادةً ما تصيب الساقين أو الذراعين أو البطن، وغالباً تنتج جرّاء الجفاف.

– الإرهاق الحراري: التعرق الشديد، والشعور بالضعف، والدوار، والغثيان، والصداع، وفي هذه الحالة يجب تبريد وترطيب الجسم فوراً.

– ضربة الشمس: وهي إصابة تهدد حياة الإنسان، إذ ترتفع درجة حرارة الجسم عن 40°C. ومن أعراضها الارتباك، وخفقان القلب، وفقدان الوعي. وتتطلب رعاية طبية فورية.

نصائح لتبريد الجسم

الترطيب

– شرب الكثير من الماء: الحفاظ على ترطيب الجسم ضرورياً، لذا يجب شرب الماء بانتظام، حتى إذا لم تشعر بالعطش.

– تعويض الإلكتروليت (المعادن والأملاح في الجسم ولها شحنة كهربائية): تناول المشروبات التي تحتوي على الإلكتروليت، خاصةً خلال ممارسة الأنشطة البدنية الطويلة.

الملابس والمأوى

– ارتداء ملابس خفيفة وفضفاضة، مثل الأقمشة ذات الألوان الفاتحة التي تسمح بمرور الهواء يمكن أن تساعد في الحفاظ على برودة الجسم.

– البحث عن الظل والتكييف، وتجنب التعرض المباشر إلى أشعة الشمس والبقاء في المناطق المظللة أو المكيفة قدر الإمكان.

تقنيات التبريد

– الاستحمام بالماء البارد: الاستحمام أو الحمامات الباردة يمكن أن تخفض درجة حرارة جسمك بشكل كبير.

– استخدام المناشف الرطبة: وضع منشفة مبللة على الجبهة، أو الرقبة، أو المعصمين يمكن أن يساعد على تبريد الجسم.

– المراوح والتهوية: استخدم المراوح لتدوير الهواء، وجعله أكثر برودة.

الحد من النشاط البدني

تجنب الأنشطة المجهدة خلال فترة الذروة الحرارية، عبر جدولة التمارين أو الأنشطة الخارجية لأوقات أكثر اعتدالاً من اليوم، مثل الصباح الباكر أو المساء المتأخر.

كما يجب أخذ استراحات في أماكن باردة، وليس تحت أشعة الشمس لمنع ارتفاع درجة الحرارة.

النظام الغذائي

– تناول وجبات خفيفة: استهلاك الوجبات الثقيلة يمكن أن يزيد حرارة الجسم الأيضية. لذا يجب اختيار الأطعمة الأخف وزناً والأسهل في عمليات الهضم.

– الأطعمة المرطبة: الأطعمة ذات المحتوى المائي الكبير، مثل الفواكه والخضروات، والتي يمكن أن تساعد في الحفاظ على الترطيب.

ويعتبر الحفاظ على ترطيب الجسم، وارتداء الملابس المناسبة، واستخدام تقنيات التبريد، والتعرف على أعراض الأمراض المرتبطة بالحرارة هي استراتيجيات أساسية للتعامل مع الحرارة الشديدة. ومع استمرار ارتفاع درجات الحرارة عالمياً، ستصبح هذه الممارسات ضرورية بشكل متزايد للحفاظ على الصحة والرفاهية.

تنويه

  • هذه القصة مكتوبة بواسطة الذكاء الاصطناعي، ، ضمن تجربة لاختبار إمكانيات استخدام أدوات الذكاء الاصطناعي في مجال الكتابة وصناعة المحتوى.
  • أنتجَ النص ChatGPT باللغة الإنجليزية، ثم ترجمته المنصة نفسها إلى اللغة العربية.
  • القصة المنشورة لم تخضع لتدخل تحريري بشري إلّا في حدود التأكد من دقة الترجمة واختيار العنوان.

المصدر الشرق

اظهر المزيد

admin

مدير موقع و قناة أوراس تيفي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى